Rohsar Pekcan روهصار بيكجان

في حديثها ضمن المؤتمر السنوي المشترك الثامن والثلاثين لمجلس التعاون التركي الأمريكي (TAİK), الذي عقد في شكل مؤتمر عبر الفيديو, قالت وزيرة التجارة التركي روهسار بيكجان: “أعتقد أننا بحاجة إلى التحرك بسرعة نحو هدف حجم التجارة السنوي البالغ 100 مليار دولار مع الولايات المتحدة”.

وأضافت الوزيرة “إن الجانبين لديهما القدرة على التغلب على الوضع الصعب الحالي في العالم”.

وفي إشارة إلى زيادة العلاقات التجارية بين البلدين في السنوات الأخيرة, قالت بيكجان إن حجم التجارة الثنائية, الذي كان يعادل 6.4 مليار دولار في عام 2002, ارتفع إلى 21.1 مليار دولار في عام 2019.

بالإضافة إلى ذلك, زادت التجارة بين البلدين في الأشهر الثمانية الأولى من عام 2020 بنحو 3.5 في المائة.

اليوم, تعمل ما يقرب من 2000 شركة أمريكية في تركيا باستثمارات تبلغ 12.8 مليار دولار. ويبلغ الاستثمار الأجنبي المباشر لتركيا في الولايات المتحدة حوالي 6.8 مليار دولار, وهو يتزايد تدريجياً.

وشددت وزيرة التجارة التركية روهسار بيكجان على ضرورة زيادة التعاون بين البلدين, حيث قالت: “اتفق الرئيسان رجب طيب أردوغان والرئيس دونالد ترامب على الحاجة إلى مزيد من التعاون في جميع المجالات, لا سيما في التجارة, ووضعا هدفاً بقيمة 100 مليار دولار في التجارة”.

وقالت “نحن ملتزمون بالهدف الذي حدده قادة البلدين, وأعتقد أنه يجب علينا التحرك بسرعة نحو هدف التجارة البالغ 100 مليار دولار”. وستلعب رغبة ومشاركة البلدين في عالم التجارة دوراً مهماً في هذا الاتجاه.

وفي إشارة إلى أن بعض الإجراءات ضرورية لازدهار البيئة التجارية, قالت وزيرة التجارة التركية: “بعض السياسات التجارية الأمريكية تحد بشدة من فرصة دخول الشركات التركية إلى السوق الأمريكية, وهو ما يتعارض مع النهج المشترك للرئيسين”.

بالطبع هناك أهداف مشتركة ومنظمة تجارية لتشجيع تصدير بعض المنتجات مثل الغاز الطبيعي المسال (LNG) أو الأثاث, ولكن بسبب انتشار فيروس كورونا لم يتحقق ذلك بعد.

وقالت الوزيرة “إن تركيا مستعدة للتعاون والحوار مع الولايات المتحدة في جميع المجالات وبطريقة متوازنة وواضحة”.

وأضافت “نعتقد أن البنية التحتية التصنيعية القوية في تركيا وتنوع مراكز الإنتاج سيكونان جذابين للمستثمرين الأمريكيين”.

نحن مهتمون بشكل خاص بالمشاريع التي تخدم عملية التطوير التكنولوجي المستمرة في تركيا. سنشجع الاستثمارات ذات الصلة في المنتجات المبتكرة والبحث والتطوير ذات القيمة المضافة العالية.

كما أشارت وزيرة التجارة التركية إلى أن الشركات التركية والأمريكية لديها خبرة كبيرة في التعاون في مجال الصناعات الدفاعية.

وأضافت: “لدعم جهودنا, أدعو الشركات الأمريكية وشركائها الأتراك إلى رفع هذه القضية بصوت أقوى للمسؤولين الأمريكيين”.